المشاركات الشائعة

الأربعاء، 22 يونيو، 2011

اللحظه التاريخيه 1 ،،،





ساعات قليله تفصلنا عن اللقاء المرتقب الذي الذي ينتظره الملايين في العالم ...

هـكذا يتحدث المحللين والمعلقين والناس في كل مكان عن اللحظه الكبيره التي انتظرناها طويلا ليتضح لنا من ( سيفرح ومن سيحزن ) ومن سيعتلي منصه التتويج ليعلن انه  الفائز وبلا منازع ....

إنه نهائي مباراة  في كره القدم ، مباراه لن تكرر أولنقل إنه حدث لن يتكرر ، المباراة الأولى وقد تكون الأخيره لأنها تقام في العمر مره لذا اصبحت حديث العالم ....

اقترب موعد اللقاء وبدأت الجماهير تتهافت واحداً تلو الآخر للدخول الى الاستاذ الكبير والذي يتسع لأكثر من مليار ونصف مليار مشجع ......
إمتلا الملعب بأكمله ومن لم يجد مقعداً  إظطر لمتابعه المباراه خارج الملعب عبر الشاشات الكبيره التي وضعت خصيصاً لهذا اللقاء
 حيث كان متوقعاً حضور جماهيري غير مسبوق لما للفريقين من شعبيه كبيره جداً في كل أرجاء الكره الأرضيه ....

بقي أن نعرف من هما الفريقان وما هذا الملعب الذي يتسع لأكثر من مليار ونصف مليار
ولكن قبل ذلك دعوني انقل لكم حال وسائل الأعلام والتي تجهزت قبل اللقاء بإيام  لترصد عن قرب كل صغيره وكبيره ومايدور داخل وخارج الملعب ،،
 الكل ينتظر بفارغ الصبر هذه اللحظه واللتي أطلق عليها المحللين بــ اللحظه التاريخيه
 والتي بلا شك لن تمحى من الذاكره ....

بدأ العد التنازلي وبدأ الفريقين بالنزول إلى أرضيه الملعب للأحماء قبيل اللقاء ....
الفريقان هما :
فريق الأحزان / فريق الأفراح
واللقاء سيكون على ملعب : ستاد < قلبي > الكبير
اعلن الحكم صافره البدايه وبدأ فريق الأحزان بالهجوم منذ الدقيقه الاولى وكاد  ان يحرز هدف التقدم
 لولا براعه الحارس وتصديه الباسل للكره ،،

فريق الأفراح بدأ غير منظم فكأن لاعبوه لايريدون الاحتكاك كليا بلاعبي فريق الأحزان فسرعان ماتخطف منهم الكره وبالفعل حدث ماكان متوقعاً هجمه مباغته لفريق الأحزان اسفرت عن إعلان الهدف الأول ...

تمضي الدقائق وفريق الاحزان متقدم بهدف ولم نشهد اي هجمه تذكر لفريق الافراح إلى ان جاءت الدقيقه الاربعون
 ليعلن الحكم عن ضربه جزاء مشكوك في صحتها لصالح فريق الافراح





 فهل سيأتي هدف التعادل قبل نهايه الشوط الأول ؟؟؟









تابعونا بــ الجزء الثاني

^_^